• June 21, 2018

البيتكوين وصعود قياسي ولماذا ترفض البنوك هذه المعاملة؟

البيتكوين وصعود قياسي ولماذا ترفض البنوك هذه المعاملة؟

البيتكوين تلك العملة الرقمية التي أصبحت محور كثير من الأحاديث بين العديد ممن يعملون عبر الأنترنت في المجالات المختلفة. والتي يمكن استبدالها بالعديد من العملات النقدية والمنتجات الآخرى.

وقد احرزت عملة البيتكوين رقما قياسيا وصل إلي حوالي سبعة عشر ألف دولار أمريكي، وهذا الأرتفاع جعل بعض الدول التي تجيز هذه المعاملة تحذر التعامل بهذه العملة بعد هذا الأرتفاع القياسي.

ما هي عملة البيتكوين ؟

البيتكوين هي عملة رقمية لامركزية، تتداول عبر الأنترنت فقط بدون وجود مادي لها، وهو نظام يعمل دون مستودع مركزي، ولا يوجد هيئة تنظيمية لها، والتعامل يتم بشكل مباشر بين المستخدمين فقط من خلال خاصية التشفير، ومخترع هذه العملة هو شخصية غير معروفة عرفت باسم ساتوشي ناكاموتو، وتم اعتماده كبرنامج مقتوح المصدر عام 2009 ميلاديا.

كيف يتم التحقق من هذه المعاملات ؟

حتى يكون هناك ضمان وتأكد من عمليات التحويل بشكل صحيح، يوجد سجل يسمى سلسلة الكتل تسجل فيه جميع العمليات التي تتم على الشبكة، وهذا السجل يتشارك فيه الجميع  ممن يتعاملون بهذه العملة، يعتمد هذا السجل على بروتوكول معين يطلق عليه بتكين. ومنةخلال هذا البروتوكول يتم معرفة رصيد كل عنوان على هذه الشبكة.

كيفية الحصول على عملة البيتكوين ؟

تعدين العملة:

العملية إلي حد كبير يمكن وصفها أنها تشبه استخراج المعدن النفيس. حيث أن المعدن لأستخراجه يلزمه ادوات للتنقيب والتعدين، هذا هو الحال بالنسبة لعملة البيتكوين فتعدين هذه العملة يتطلب معدات وبرامج خاصة، تقوم هذه البرامج بفك الشفرات والعمليات الحسابية كثيرة التعقيد.

وهذه البرامج لحسن الحظ مجانية ومتواجدة على الأنترنت، لكن مهما كان مواصفات وإمكانيات جهازك المستخدم، إلا ان هذه العملية وهي التعدين لن يتحمل الضغط الكهربائي الهائل مما يعرضه للتلف وأيضا هناك مشكلة فاتورة الكهرباء العالية التي سوف تحصل عليها نهاية كل شهر.

الحل؟؟؟؟ وهو التعدين السحابي…

أحد الحلول التي يمكن ان نتغلب بها على الكهرباء واحتمالية تلف الجهاز، هناك الكثير من الشركات المتخصصة في  هذا المجال، ويطلق عليها “المسبح”، وهي قائمة على ان مجموعة من الأفراد لهم نفس الهدف يقوم بدفع جزء من المال وهو المبلغ الذي سوف يقوم باستثماره، وفي نهاية الأمر يجني الربح على حسب النسبة التي تم وضعها.

مواقع كتابة الكابتشا:

وهي من أسهل المواقع التي يمكنك الحصول منها على عملة البيتكوين، ولكن هنا سلبياتها تتوقف على مدة الأنتظار وسرعة الدفع وأيضا الحد الأدنى.

مستخدمي البيتكوين:

قامت جامعة كامبيردج بعمل بحث وأصدرت تقريرا تعلن فيه ان عدد مستخدمي محفظة  العملة الرقمية ما بين 3 إلي 6 مليون مستخدم ، وأغلبهم ممن يستخدمون عملة البيتكوين. وقد تم اعتماد عدد كبير من من التجار وصل إلي أكثر من 90.000 بائع وتاجر لعملة البيتكوين.

هل جميع المواقع تعتمد عملة البيتكوين ؟؟

ليس كل المواقع تعتمد المعاملة بهذه العملة للأسف، بعض المواقع تقبل التعامل بالبيتكوين. مقابل شراء منتجات وأمثلة لذلك مواقع شراء الأستضافة وحجز النطاقات وبعض مواقع شراء مقاطع الفيديو والموسيقى، وتختص البيتكوين بسعر صرف خاص لها مقابل عملة الدولار وصل في الفترة الأخيرة إلي 17حوالي ألف دولار وقد كانت من بضع سنين تقدر ببضع دولارات فقط.

الأسباب والمخاوف وراء عدم تعميم التعامل بعملة البيتكوين:

1- عملة البيتكوين عملة وهمية ليس لها وجود فيزيائي، وأيضا مشفرة ولذلك لا يمكن أبدا تتبع عمليات البيع والشراء، وحتى أيضا لا يمكن معرفة صاحب العملات.

2- يصعب وضع رقابة على هذه العملة، من أي جهاز مصرفي أو مركزي، وتقع المسئولية بذلك على المتداول.

3- السرية والمخاوف من التمويل الخفي أيضا عامل وسبب رئيسي، حيث يكمن هنا القلق من استخدامها بشكل غير شرعي ومشروع. ومن أكثر الأشياء الشائعة عمليات غسيل الأموال.

4- الخوف من حدوث الأزمات الأقتصادية، لأن البعض يعتقد أن هذه العملة ما هي إلا فقاعة وسوف تنفجر في اي وقت. واذا حدث انهيار لهذه العملة، حدث أيضا انهيار اقتصادي.

ألمانيا والإعتراف بالبيتكوين:

ألمانيا تعتبر الدولة الأوحد التي قامت بالأعتراف الرسمي بعملة البيتكوين المتميزة، وأيضا تستفيد من فرض الضرائب على الأرباح التي تحققها العديد من الشركات التي تكون معاملاتها بهذه العملة. ولكن لا تطبق الضرائب على المعاملات بالنسبة للفرد.

البيتكوين أكسبت المعاملات الشرائية السهولة:

الدفع من خلال البيتكوين لشراء المنتجات أو الخدمات عبر الأنترنت، جعل المعاملة أسهل من بطاقات الأئتمان، وليس هناك حاجة إلي وجود حساب بنكي. والدفع يتم من خلال محفظة البيتكوين. وذلك يتم ببساطة عن طريق جهازك أو هاتفك. كل ماعليك وضع اسم المستخدم وقيمة المبلغ الذي سوف يرسله.

البيتكوين والعالم العربي:

ورغم أن وصول البيتكوين ومعاملاته كان متأخرا بشكل نسبي في العالم العربي، إلا أنه تم الأعلان عن اعتماد هذه العملة بالأردن بالعاصمة عمان، وأيضا بمطعم بيتزا بدبي بدولة الأمارات، وتلى ذلك صراف آلي يتعامل بهذه العملة. ثم بأحد شركات نظم المعلومات بدولة فلسطين الشقيقة. وتطرق الأمر إلي الكويت والشرق الأوسط أيضا.

في الأونة الأخيرة، بدات العديد من المواقع الحديث باستفاضة عن عملة البيتكوين، وأيضا بعض المواقع الأخبارية والبرامج التليفزيزنية، وأصبح هذا يكون ثقافة  وفكر لدى الناس عن هذه العملة واستخداماتها، التي لم يسمع عنها الكثير من قبل.

 

 

البيتكوين وصعود قياسي ولماذا ترفض البنوك هذه المعاملة؟

مكنسة كهربائية 1900 واط من باناسونيك MC-CG 711

وخصم يصل إلي 45%

اضغط هنا للمزيد

 

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*

Color SWITCHER