• June 21, 2018

النساء من الزهرة والرجال من المريخ …… دعوة للمعرفة

النساء من الزهرة والرجال من المريخ ...... دعوة للمعرفة

لماذا كتاب النساء من الزهرة والرجال من المريخ !!!!.ولأن الصدام والصراع الدائم بين الرجل والمرأة، لم يتوقف بل دائما في ازدياد، لتصل في مصر التي صنفت الأولى عالميا الأولى في ارتفاع معدلات الطلاق. حيث أثبتت دراسات مركز المعلومات أن هناك حالة طلاق تحدث كل 4 دقائق، وهذا مؤشر خطير، فهذا التطور يؤدي إلي هدم الكثير من البيوت بل تشتيت  الآلآف من الأسر ومنهم الأبناء، الذين لا حول لهم ولا قوة.

الأختلافات والخلاقات التي تتولد عنها والتي تقع بين الزوجين، قد تتفاقم لتصل لحالة الطلاق، الذي يسبقه الكثير من المناوشات والمحاولات للأصلاح التي يتبناها بعض الأقارب والأصدقاء لكن دون جدوى.

إليكم الكتاب الذي سيغير مفهوم الكثير من الرجال والنساء، لماذا لا نقرأ ولماذا لا يفهم بعضنا البعض. حقيقة ستوفر الكثير والكثير من الوقت الضائع في المشاحنات والخلافات.

ستجد المرأة فيه الإجابة عن سؤالها؟؟

لماذا لا يصارحها زوجها دائما بما يجول في ذهنه، من الأفكار والمواضيع المختلفة بل مشاعره تجاهها. وسوف يدرك الرجل لماذا لا يجب أن ينزعج من طلب امراته بأن يشاركها أفكاره واحتياجاته.

الأشياء الذي يساعد كتاب النساء من الزهرة والرجال من المريخ في إصلاحها:

1- الأفكار المغلوطة عن الزوج او الرجل وكيفية التعامل معه، وأن الرجل فقط يفكر بشكل مختلف عنك عزيزتي المراة.

2- خلق تواصل بين الرجل والمرأة. ومعرفة المرأة أسرار ومفاتيح الرجل، بل نقاط ضعفه حتى تستطيع ابقائه بقربها، بل وتجد لديه الرغبة الشديدة في البقاء معها والحديث إليها في كل ما يشغله.

3-  أن يتعلم الرجل الإنصات للمرأة. فالمرأة بطبيعتها التي فطرها الله عليها عاطفية، المراة لا تحتاج إلي حلول، فهي تدرك جيدا ماذا ستفعل، ولكنها تحتاج إلي الفضفضة بكل ما في قلبها لشخص يحسن الإستماع إليها واحتوائها وقت الغضب، بل مشاركتها حتى الغضب نفسه حتى تهدأ. ولا سيما اذا قام الزوج باحتضانها. وكأنه يقول لها إني بجانبك فلا تخافي.

4- سوف يساعدك عزيزي الرجل بتقبل بعض مقترحاتها والعمل عليها حتى لو اقتنعت بخطأ البعض من هذه الحلول، حتى لا تشعر بدونيتها بالنسبة لك أو عدم اكتراث. وعلى المرأة أيضا أن لا تقاوم الزوج في طرح بعض الحلول والمناقشات وتوجيه النقد الدائم له، حتى لا يشعر أنه ليس محل للثقة. ولا يقدر حق قدره. فيتوقف الرجل عن الإهتمام والإنصات للمراة.

5- إن أعظم الفروق الواضحة بين الرجل والمرأة هي تعاملهم مع الضغط النفسي الشديد، فالرجل عندما يكون مضغوط ولديه مشكلة، ينزوي فترة مع نفسه لايريد أن يتحدث، أي يدخل لكهفه ليبحث عن حل للمشكلة، أو حتى زوال الضغط. ليعود إلي حالته الطبيعية مرة أخرى. بينما المرأة عندما تكون مضغوطة نفسيا ولديها مشكلة تبدأ في الحديث المستمر عن المشكلة، فيحدث سوء فهم، فتعتقد المراة  ان الرجل لا يريد مشاركتها احزانه ومشاكله.

والرجل يعتقد أن المرأة تتحدث كثيرا ولا تريد الحل؟؟؟. فلو تفاهم البعض طبيعة الآخر لتم معالجة وتخطي الكثير من المشاكل والمشاحنات والتراشق بالألفاظ الغير مرغوب فيها.

6-يطرح الكتاب هذا الوعي الجديد الذي يجب أن تدركه المراة ان تصبح أكثر استقلالية، وليست معتمدة بشكل كلي على الرجل، ويجب ان يكون لها وقتها الخاص تفعل فيه ماتريد من هوايات او اي عمل تحبه، هذا سيؤثر بشكل ايجابي على احساسها ببذل طاقتها في شئ تشعر معه بالشعف، فتقل الشكوى.

7- العودة إلي تجديد دورة المحبة بينهم كما يعرض كتاب النساء من الزهرة والرجل من المريخ، واستعادة الأيام السابقة والذكريات الجميلة التي نشأ بينهم  فيها الحب، فهذا سيعزز العلاقة بينهم شيئا فشيئا، ويكون كالوقود الذي يدفع بالعلاقة إلي الأمام.

كلمات مفتاحيه:

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*

Color SWITCHER